الأربعاء، 29 يونيو، 2011

فتاة مع كرة!

لست من هواة الرياضة بشكل عام بل اني خامل وكسول ... لكن بصراحة هذا المقطع لفت نظري لفتاة تلعب بمهارة فائقة كرة القدم وبحركات رائعة .. بصدق أنها مبدعة ... .. بصراحة أعجبت بها وتأثرت بها ...وعليه قررت ...

أتعلم تنس ...

لووول بمزح ...

خليكم مع المقطع ..

and as thy say in English Girls Got balls some time ... don't get me wrong :)


الأربعاء، 22 يونيو، 2011

وظائف يمكن تكون شاغرة!!


وظائف يمكن تكون شاغرة!!


نظراً للاقبال الشديد على مهنة النفاق في الاونة الاخير في المؤسسات و الفعاليات الرسمية وعلى المحطات المحلية والفضائية ، و نظراً لحاجة المسؤولين العرب عامة و الحكام منهم خاصة لاشخاص يجيدون النفاق بشكل ممتاز لضرورات تسيير (الحكم الرشيد) كما ينبغي فانه تقرر نشر الاعلان الاتي :

اعلان رقم : ن.ف.ا.ق /1 / 2011.

تهديكم الأمانة العامة لديوان (المنافقين) العام أطيب أمانيها وتعلن عن وظائف شاغرة عدد 30 لشغل منصب (مسيّح جوخ) او (منافق) على ان تتوافر فيه الشروط الاتيه :

- الفئة رقم واحد ووحيد درجة (أخيره) :

1. قدرة على هزّ الذنب بمعدل 30 هزة بالدقيقية لا اقل.

2. خبرة بتمسيح الجوخ لا تقل عن سنة واحدة على الأقل.

3. لسان لا يقل طوله عن 30 سم لزوم النفاق.

4. خبرة في مجال (الدهن) و (الطراشة) لا تقل عن سنتين.

5. القدرة على تأليف قصيد لا تقل عن 15 بيت على الأقل لزوم مديح و نفاق وقت الحاجة.

6. أن يكون له (جلد تمساح).

7. تحمل الذل والإهانة و مسح الأرض فيه من قبل أي مسؤول اعلى منه.

8. خبرة بضرب الاسافين لا تقل من سنة واحدة.

9.خبرة بكاتبة وطباعة (التقارير) بالاخرين بسرعة لا تقل عن 60 كلمة بالدقيقة حتى يتسنى ايصال الاخبار للمسؤولين بالسرعة الممكنة.

10. القدرة على الكذب والنظر مباشرة بالعين اثناء القاء الكذبه ، ودون ان يهتز له شعرة واحده حتى وان كان يعلم الحقيقية.

على من يجد في نفسه الكفاءة أو الخبرة الكافية او الانحطاط الكافي أو من انطبقت عليه الشروط الاتيه ان يتوجه إلى اقرب مسؤول مرفقاً مع طلبه الأوراق الثبوتية الآتية:

1. صور شخصية عدد 2.

2. دبلوم قصايد نفاق ومديح و حكي فاضي.

3. شهادة وفاة (الضمير) مصدقة حسب الأصول والقانون أو نسخة طبق الأصل.

4. بكالوريوس علم نفاق اجتماعي أو ما يعادلها بالشهادات الأخرى.

5. شهادة خبرة (بالتسلق) صادرة عن معهد معترف به.

6. شفايف خمال عدد (2) لزوم تبويس ايدين و رجلين وصرامي.

بالاضافة الى تقديم نبذه عن سيرة الذاتية C.V. مرفقاً الشهادات اللازمة و الأوراق الثبوتية المذكورة اعلاه على ان اخر موعد لتسليم الاوراق مفتوح .

علماً أنه لن يتم إستقبال أي طلب غير مستوف للشروط ومستكمل البيانات.

معالي فخامة ومعزة سيادة

د. فاضـــــي أبـــو الجـــوخ

رئيس ديوان المنافقين العام


السبت، 18 يونيو، 2011

مقارنة بين إسرائيل و الدول العربية

مقارنة بين إسرائيل و الدول العربية

تـــــنـــويـــــه:

إن المقالة التالية تستند عن حقائق واقعية ، وأي تشابه أو إيراد لاسم دوله عربية لم يكن بمحض الصدفة وورد بطريقة مقصوده!


في إسرائيل:

يمكنك محاكمة أي مسؤول اسرائيلي مهما عليّ شأنه ، أو مهما كانت مكانته و أخيرها وليس اخرها محاكمة رئيس اسرائيل السابق موشيه كتساڤ بتهمة الاغتصاب و سجنة لمدة 7 سنوات.

في الدول العربية :

لا يمكن المساس بأي مسؤول بل ان المسؤول يقتل و يغتصب و يسرق و بنهب في رابعة النهار بدون أي حسيب او رقيب ، بل من الممكن ان يصبح مسؤول ارفع كل ما نهب وممكن يصير رئيس للبلد ، وكذلك الامر لابنه حبيب البابا.

في إسرائيل:

يمكن لشرطي المرور مخالفة أي مسؤول نعم شرطي مرور عادي بامكانة ايقاف وزير ومخالفتة وقبل سنوات اقيل وزير الصناعة الاسرائيلي لانة تبجح مع الشرطي ورفض استلام المخالفة واصر على اكمال الحديث بالهاتف اثناء القياده!

في الدول العربية :

بنزل المسؤول وبيدعس في بطن الشرطي و أخر احترام الو ، و الشرطي منيح اذا ما تم اعتقال ونفية الى سيبيريا او اعتقال عائلته حتى الجيل الرابع !

في إسرائيل :

وزارة الدفاع لها اكبر ميزانية للدفاع عن اسرائيل تحت أي ظرف وضد أي جهه كانت ولا تتوانى عن تدمير او قتل أي شخص يمس بالمواطن الاسرائيلي والجحيش لحماية دولة اسرائيل.

في الدول العربية :

الجيش للدفاع عن النظام ضد أي مدسوس او سلفي او جماعات مسلحة (وهمية) ،وللرد في الوقت والزمان المناسب.

في إسرائيل :

يمكن للكنيست إسقاط أي حكومة (مابتعجبو) بجلسة برلمانية واحدة ويرمي أتخن وزير بالشارع مهما كانت انجازات للحكومة او الدوله حتى لو هو الي بنى الدولة بايدو.

في سوريا:

مجالس الشعب بصيمة للقائد المغوار ، و مجلس (الدمى) السوري - لا تعليق.

في اسرائيل:

المواطن الاسرائيلي فوق كل شيئ ، وحتى لو مواطن الهم أنحبس بتهمة جنائية في أي دولة بالعالم بتعمل تنسيق لنقله للسجن الاسرئيلي ومحاكمته امام المحاكم الاسرائيلي كونه لا يصح محكمة الاسرائيلي الا امام المحاكم الاسرائيلية فهو مواطنها وهي تحمية مهما كانت الظروف.

في الدول العربية:

المواطن العربي لا قيمة له ، يمكن سحلة قتلة و اذلاله على يد أي مسؤول معما كان والمواطن ملطة .

في إسرائيل:

عندما يعتقل فلسطيني اللذي هو عدوها اللدود ، يعرف مكان اعتقال و بامكانه توكيل محامي والدفاع عنه.

في الدول العربية:

اذا تنفس مواطن عربي غلط ، بيختفي عن الانظار وبيغيروا اسموا علشان ما حدا يعرف وينو و بيدفنوة في سراديب تحت الارض او بيدوبوا بالاسيد زي سوريا ، واذا ضل عايش بيعذبوا لحتى يقرب يموت و بشبحوا و بيكوه و.... الباقي عندكم.

في إسرائيل:

حرية الإعلام مضمونه ويمكنك سب و شتم و الاستهزاء بأي زعيم إسرائيلي كون انه مسؤول و يجب ان يتحمل الانتقاد في موقع المسؤولية وحتى يمكنك الطعن بعرضة وشرفة من باب حرية التعبير ، حتى كان في برنامج على تلفزيون اسرائيل اسمو (زي هوو زيه =هذا هو) وكان يتم مسح الارض باتخن مسؤول اسرائيلي .

في الدول العربية:

أجهزة الإعلام للتطبيل و التزمير و الهتاف و التهليل للقائد العظيم البطل الزعيم الخالد المقدام الشجاع و انجازاتة التاريخية و احتفالات خيالية بافتتاح مصانع لتصنيع بوابير الكاز لدعم الاقتصاد الوطني الذي ينمو بوتير متسارعة بسبب انجازات القائد البطل ، وتكذيب الاعلام الغربي المحترف لان الاعلام الرسمي هو الصادق.

في اسرائيل:

عقوبة الرشوه اشغال شاقة مؤبده .

في الدول العربية:

خاصة سوريا الرشوة رسمية و مشرعنه ، وعينك عينك ، علشان تكبر جيبة المسؤول.

في اسرائيل:

لا حصانة لمسؤول فوق القانون ، وتم استدعاء ايهود براك وارئيل شارون و ابنه عمري للاستجواب امام المدعي العام الاسرائيلي مثلة مثل أي مجرم عليه تعاطي مخدرات او سارق تلفون ، بتهمة سوء استغلال المال العام.

في الدول العربية:

اعوذ بالله يا زلمه هو حدا يسترجي! ، ولسا كمان الي بيفتح بقاله 2×2 متر بدهم خاوة منوا أخر الشهر للمعلم.

في اسرائيل:

اجهزة المخابرات لحماية امن البلد من (المخربين) واحباط العمليات التي تحاك ضدها.

في الدول العربية:

فقط و اذا سب على مسؤول او نكت نكته ما عجبتهم تجند جميع مخابراتها لملاحقته ولتصفيته انتقاماً للوالي العزيز حتى لو المريخ ، و مهمة المخابرات مراقبة وعد انفاس الناس الداخلة والخارجة.

في إسرائيل :

موازنة خاصة للبحث العلمي و الانجازات الصناعية وتطوير السلاح.

في الدول العربية:

موازنة خاصة للقصور و للتشريفات والعزايم الي على الطالع وعلى النازل للمسؤولين وحاشيتهم ولسفرياتهم وشمات الهوا الهم وتطوير ابواق التطبيل التزمير للائط والنباح له ، يا جماعة دخيل الله انا في بلد بتعطل علشان عيد طهور الزعيم او عيد حمام الزعيم او مش عارف شو كرمال المعلم؟؟

وخلص بكفي لسا في كمان ؟

اذا بدي ابدى اقارن ما بخلص ، يعني اسرائيل على قذارتها و نجاستها اشرف من بقية الانظمة العربية (الساقطة) او الايله للسقوط.

دمتم بخير....

السبت، 11 يونيو، 2011

لك من دون غيرك !

لك من دون غيرك !

تنويه :

قد تثير هذه المقالة حفيظة بعض القًرّاء.

مهداه لمن أدمن عبادة البشر من دون الله ، ونسي ان هناك اخره وحساب عن رب العباد.

لك من دون غيرك ، يا سيدي سأفعل لك ما تريد .. وسوف أطيعك ما أستطيع...

سأقتل لك أمي ..

واهتك عرض أختي ..وسأحبس لك أخي ..

سأسحل ابي في الشارع ..

ساعطيك ابنتي لكَ امه .. واجعل ابني لك غلام ... ومارس ما شئت ...

علك ترضى عني ... فأنت منحتني الراتب .. والطاقية العسكرية..

وانك ملكتني سلاحك ..الموجة للصدور العارية... تاركاً ارضي المغتصبة لمن يقدر .. ومن استطاع إليها تحريراً ...

انا هنا لك يا سيدي ... لأعبدك مخلصاً لك طول العمر ..

لك ما شئت فانا قيد إشارتك ..

فقد دربتني جيداً لأقتل ... واذبح .. وأكسر منازل الآمنين واحرقها ... ومن يهزّون لك أمنك سيدي انت لك اسجد وأطيع .. فلا أخرة اخشاها الا منك ...ولا قبراً اخشاه سوى انت صانعه...

ولا حساب إلا منك ... منك أحيا ومنك أموت..

سأقبل لك الحذاء .. وامسح بيي ماشئت من الاوساخ فهذا انا مخلوق لذلك...

ساسجد لصورتك.. وأتمرغ بتراب نعلك... حتى ترضى عني...

فالسجود لغيرك اصبح ... نقمة.. فلا سواك أخشاه .. فقد نسيت من بعدك اذا وجد اله على الارض ام ماذا ؟


الأحد، 5 يونيو، 2011

عندما يغتصب الفلسطيني أرضة


عندما يغتصب الفلسطيني أرضة !

تنويه :

قد تثير هذه المقالة حفيظة بعض القًرّاء ، أن الهدف منها ليس التجريح بقدر تسليط الضوء على ظاهر باتت خطيرة في المجتمع الفلسطيني والله من وراء القصد وعليه جرى التنويه.

تقديم:

يعد الاستيطان من أقسى أشكال العنصرية الإسرائيلية التي تستهدف الأرض والإنسان والنبات على حد سواء ، فهي من اشد الممارسات الإسرائيلية قسوة وتعنتاً والتي تمارس فيها إسرائيل تدميراً ممنهجاً لكل ما هو فلسطيني و تستهدف فيه الثروة الزراعية والحيوانية والموارد البيئية بل تدميرها بشكل يضمن توسع مستوطناتها ومدها على الأرض الفلسطينية للوصول لأهداف سياسية واقتصادية وخلق واقع ديموغرافي وهي ترجمة ممنهجة لسياسة ارض الواقع التي تمارسها دولة الاحتلال الصهيوني منذ سنوات والتي ابتلعت فيها الآلاف من دونمات الأراضي و أُهدرت فيها مليارات الدولارات فلسطينياً.

أن التعامل مع المستوطنات الصهيونية فيه تنكرّ كبير للتضحيات الجسام التي قدمها الشعب الفلسطيني على مر الأزمنة وفيها تسليم بالأمر الواقع الإسرائيلي الذي يفرضه على الأرض و فيه أيضا تقويض لجميع الجهود المبذولة لمقاومة الاحتلال الإسرائيلي ، و فيه أيضا تقويض لجميع أنواع المقاومة التي ترمي إلى إزالة الاستيطان نهائياً من على الأرض الفلسطينية.

ومن ضمن أثار الاستيطان الصهيوني ظاهر العمل أو عمال المستوطنات والتي أصبحت من الظواهر المقلقة اقتصادياً واجتماعياً والتي تهدد المجتمع الفلسطيني ، ووجدت لكي تخلق إنسان فلسطينياً تابعاً وخانعاً للسياسات الإسرائيلية و تجعل منه شخصاً راضخاً للأمر الواقع.

الظاهرة:

لكن لهذا الظاهرة عدة أسباب لتفشيها والتي يلام فيها العديد من الأطراف ، وكون أن الموضوع صعب من أن يحصر من خلال مقال أو تدوينه إلا انه وجب تسليط الضوء على هذه الظاهرة ومحاربتها ونشر فكرة أو توعية حول قيام بعض الفلسطينيين بخدمة المستوطنات منذ فترة طويلة وأنها خدمة تعادل خيانة الوطن إلا أن غض الطرف عن هذه الظاهرة من قبل الفعاليات و الحركات الفلسطينية القائمة في فلسطين منذ فترة الثمانينيات جعلها تستفحل بشكل لا يمكن معه بطريقة أو أخرى حلها أو إيجاد حل لها بيوم وليلة أو حتى على المدى القريب و المنظور.

إلا أن مبادرة الحكومة للكرامة (صندوق الكرامة الوطنية الفلسطيني - كرامة) والتي قامت بها في أوائل العام 2010 والقرار بقانون رقم 4 لسنة 2010 الصادر عن رئيس الحكومة الفلسطينية والذي جرّم التجارة وترويج ونقل والعمل ببضائع المستوطنات كان كفيلا بفتح النار على الحكومة الفلسطينية والرد الإسرائيلي عليها بتكثيف وتيرة البناء بالمستوطنات نكاية بالقرار ألفلسطينيي الذي نعته البعض بالمتأخر إلا أن القول الصحيح في هذه الحالة هو أن تأتي متأخرا خير من أن لا تصل وبصراحة تتحمل جزء كبيراً من السلطة الوطنية الفلسطينية.

الاغتصاب :

اغتصب الأرض الفلسطينية عدة مرات ، أولها في العام 1948 و ثانيها في العام 1967 والتي سيصادف ذكراها اليوم ، و هذه المرة اغتصبت الأرض الفلسطينية المرة الأخير على يد البعض وهم من أهلها ، نعم ، قد يستفزه البعض هذا الكلام أو قد ينقض علي بالسباب ولاذع الكلام ، إلا أن الحقيقة لا تغطى بغربال خاصة عندما تمر بجانب المستوطنات الزراعية والصناعية التي بناها العديد من الفلسطينيون بسواعدهم وتلك المصانع التي عمرها العمال جنباً إلى جنب من التجار الإسرائيليين وعتاة المقاولين الصهاينة و إلى جانبها حقول الزيتون المهجورة و التي تركت إما للبيع من قبل بعض ضعاف النفوس وإما تركت للمصادرة لأنها ارض بور!

يبدوا ان بعض الفلاحين الفلسطينيين خجلون من العمل بالأرض وقرر أن (يرتقي) - إن صح التعبير - وان يشتغل (مينهيل) أي مدير باللغة العبرية في احد المصانع إما في مستوطنات (علي زاهاف) أو (بركان) أو (اورانيت) أو (بيدوئيل) أو(ريفافا) وغيرها العشرات من المستوطنات صناعية والزراعية التي تلتهم الأرض الفلسطينية والتي لا تكتفي بذلك بل ترمي مخلفاتها في الأراضي الفلسطينية التي كانت في يوم من الأيام حقول خضراء لتصبح مكباً لمخلفات المصانع ومياهها العادمة و المجاري و ستجد العديد من المناطق والتي كانت محميات طبيعية أصبحت مرتعاً للخنازير البرية التي احضرها المستوطنون معهم لإتلاف ما تبقى من الأراضي وتدير ما بقي من الزراعة الفلسطينية ، ومع كل هذا يرد الفلسطينيون بالإحسان لهم والعمل لديهم (ويكسر الفلسطيني نِفسه) لأجل حفنة من الشواكل من مستوطن غير معروف الأصل والفصل التي كان من الممكن أن يتقاضى أضعاف مضاعفه منها إذا ما استصلح أرضة التي تركها أبوه الذي عمل في نفس المستوطنة لعشرات السنين.

الفلسطيني اغتصب أرضة عندما تركها للمستوطنين الذي هم لمم الشعوب من مختلف بقاع الأرض ، تركها وهجرها بينما (إسرائيل) تحصل على المليارات من وراء المزارع والزراعة التي أصبحت تصدرها لأوروبا بدئا من الفواكه وانتهاًء بالزهور التي أصبحت هولندا أول مستورد لها من إسرائيل.

الفلسطيني اغتصب أرضة عندما انحنى لرب العمل في المستوطنة ليأخذ 150 أو 200 شيكل لقاء عملة وخرج كما دخل خنيعاً مذلولاً ، بل أن المستوطنين أصبحوا لا يخافون من سكان بعض المناطق الفلسطينية المحاذية لهذه المستوطنات لأنهم يعرفون أنهم مجرد عمال لديهم (وكسروا عينهم) ، ولن اذكر اسماء بعض المناطق والتي يعرفها معظم الناس هنا حتى لا تدخل الامور في مجال التعميم.

بعض الفلسطينيين أصروا على اغتصاب أرضهم عندما تركوا كرامتهم خلفهم ليركضوا خلف لقم العيش المغموسة بالعار و الذل ، والتي كان حريا على الجهات و الفعاليات الوطنية –التي كانت فاعلة قبل قدوم السلطة الفلسطينية - أن تعمل ضد هذه الظاهرة لا أن تغض الطرف عنها وتترك العمال يسرحون ويمرحون حتى أصبحوا بالآلاف وفي حال قطع العمل عنهم سيدمر هذا الآلاف من عائلاتهم بعدما أصبح دخلها الوحيد.

اللوم الأخر يلقى على السلطة الفلسطينية التي كانت لابد ان تعمل وبشكل ممنهج على زيادة الوعي ومحاربه العمل في المستوطنات منذ تاريخ إنشائها في العام 1996 وان القرار الذي عمل عليه رئيس الوزراء سلام فياض كان في محلة إلا انه متأخر بدليل غض النظر عن العشرات بل لآلاف من العمال الذي يرفدون المستوطنة ويعمرون بنيتها ويحركون آلاتها التي تلتهم كمية كبيرة من الجهد الفلسطيني بالإضافة إلى عمال البناء المهدور جهدهم بالتعمير في ارض مغتصبة أو باعها إنسان رخيص.

بدائل و عقوبات:

لا بد من إيجاد عشرات البدائل لعمال المستوطنات ، وتشجيع على ألعوده للأرض المتروكة للموت هي ونباتاتها ، وان يعودوا للأرض و شجر اللوز و الزيتون وأيضا ، يجب أن يؤخذ سماسرة وتجار المستوطنات على أيديهم وبشده كونهم رأس الفساد ورأس الأفعى في ترويج منتجات المستوطنات خاصة الرديء والفاسد منها وأيضا لا بد من منعهم – أي عمال المستوطنات- تحت أي ظرف من الظروف وبملاحقتهم إلى أقصى حدود القانون عن مواصلة أعمالهم في المستوطنات الزراعية والصناعية والبناء فيها لما في ذلك من إهدار لكرامة الإنسان الفلسطيني ولجهده الذي كان لا بد أن يستثمر في الأرض الفلسطينية بدلاً من المستوطنات الإسرائيلية التي هي أوكار للخيانة ومقابلة الضباط الإسرائيليين و مصائد لإيقاع العديد من الأشخاص في حبائل الانحلال الأخلاقي ، إذ أن المستوطنات نزعت الإنسان الفلسطيني من أخلاقة وأصبح في أدنى سلم الأخلاق من مظهر ومن لباس وكلامه العربي الذي طغى عليه الكلام العبري بطريقة مبتذلة بالإضافة إلى تورط العديد منهم في مغامرات جنسية وغير أخلاقية عديدة أضف إلى ذلك المخدرات والانحلال الخلقي والتخلي عن المبادئ الوطنية ومهادنة العدو الصهيوني بدلا من مكافحته وتجفيف منابعه و تدمير مستوطناته من جذورها.

إذا ما كنا نريد دولة فلسطينية خالية من المستوطنات وآفاتها فلأولى مكافحة المستوطنات و العمل فيها ومنتجاتها التي سرقت ونهبت المليارات من جيوب المواطنين الفلسطينيين و هنا لابد أن نعرج على ظاهرة أيضا المستوطنات التي تحتوي على المجمعات التجارية الضخمة والتي تفنن بعض الناس في شهر رمضان المنصرم بالشراء منها بطريقة يندى لها الجبين بدون وازع من ضمير تاركين عشرات المحلات الفلسطينية لتنال نصيبها من الركود الاقتصادي و متجاهلين الأهم العامل الأخلاقي و التبعات التي ستحصل من وراء هذا التصرفات والتي لابد من الإشارة إلى أن تصرف بعض الأجهزة الأمنية من تصوير بعض التجار والمواطنين ونشر صورهم كان له الحد من تخفيف هذه الظاهرة ، لكن مع شديد الأسف هنالك أشخاص يصرون على النكاية بالوطنية وبالوطن الفلسطيني الجريح.

احد المقولات التي أعجبتني وهي لقائلها على حسبما عرفت وهي : اكره عدوك بكل قوة تنتصر عليه ، لأن العبودية هي أن تألف عدوك.

المطلوب أن تقوم جميع المؤسسات الرسمية و الفعاليات الوطنية و مؤسسات المجتمع المدني بدور أكثر فاعلية لنشر الوعي و محاربة هذه الظاهرة التي تفت في عضد المجتمع الفلسطيني وتمكن الصهاينة مغتصبي الأرض من مواصلة تعديهم على الأرض الفلسطينية و تدمير كل ما هو فلسطيني ، حتى كرامتنا التي هي كل ما تبقى لنا.

والله من وراء القصد.

الجمعة، 3 يونيو، 2011

شون الخروف!


شون الخروف!
إبداع من نوع أخر
Shaun the Sheep
نعم ولما لا ؟
شون الخروف الذي اخترته هذه المرة لأكتب عنه تقريراً قد يقول البعض منكم هل هذه المدونة أصبحت للأطفال ؟




بالتأكيد لا ، في الواقع هذا المسلسل كغيرة من بعض المسلسلات البريطانية يستحق ان يكتب عنه وبجدارة ، فصدقاً فقد تابعتها حلقة بحلقة بعد ان الحت علي طفلتي الصغيره و هي تمئمئ كالحمل الصغير فقمت صاغراً بتحميل اكثر من جزئين كاملين تقريباً 40 حلقة .
وبصراحة فوجئت ، فعلاً انها إبداع من نوع أخر و اختراع مذهل من شركة )اردام انيمسشن( Aardam Animation البريطانية التي تميزت بصنع هذا النوع في مجال الترفية بالاضافة إلى تحفة الان
يميشن (فلاشد اواي) Flushed Away من نفس الشركة.
القصة باختصار :
هذا النوع من الكرتون ذا تصنيف عائلي بمعنى انه ليس للأطفال لوحدهم ويمكن لكافة الأعمار متابعتها ، فهي إلى حد ما (أي الأفلام) مسالمة و مضحكة و القائمون عليها مبدعون بكل معنى الكلمة وهذه الخلاصة استنتجتها بعدما شاهدت جميع حلقات هذا المسلسل الكرتوني الجميل.
تدور قصة المسلسل حول (شون) الخروف الصغير المشاكس يبدوا انه اصغر أفراد القطيع لكن في الواقع اكثرهم ذكائاً ، يساعد على حل المشاكل و افتعالها احيانا مع قطيع الأغنام الذي يبدوا أن جميع افرادة متشابهين بالتصرفات باستثناء الحمل الصغير (تيمي) وامة والخروف الشرة (شيرلي) ، وهنك شخصيات عدة مثل الهر المشاكس والخنازير الشقية التي يتم حذف لقطاتها من المحطات العربية لأسباب على ما يبدوا تتعلق بسياسات القناه ! ، بالإضافة إلى دور الكلب (بيتزر) الذي يطيع سيده ويساعد (المزارع) احيانا و يكون الى طرف الخراف مرة اخرى.
قصة المسلسل بسيطة جداً و تتناسب كونها موجهه للجيل الصغير و الأطفال لكن لماذا مسلسل (شون) ؟
الإبداع:
يتجلى الابداع في هذا المسلسل البريطاني في دقة المصنوعات التي بذل لاجلها جهد جبار ووقت طويل لانجاز هذا النوع من الاعمال ، فبملاحظة التفاصيل المتناهية بالصغر ستجد ادق التفاصيل في هذا المسلسل ابتداءً من الادوات التي يستخدمها وكذلك الشخصيات الموجودة في المسلسل ، ابتداء من البطل حتى قطيع الخرفان اذا دققت النظر فيه للوهلة الاولى ستجدهم متشابعين لكا اذا اعدت النظر ستجد ان لا خاروف يشبة الاخر في الوجة والحجم تقريباً!
وكذلك الأمر إذا دققت النظر بالأدوات التي يتم استعمالها ستجدها نسخة عن الحقيقة تقريباً وستدركمدى الوقت الذي تم فيه انجاز هذه المصغرات بدقة متناهية

وبطريقة إبداعية حتى اصغر الادوات ستعطيك شعوراً بحقيقتها ، وعلى سبيل لاحظت ان الساعة التي في يد الكلب تبدو وكانها حقيقية وتفاصيل الحزام و العقارب مذهلة.
العمل :
قبل بدئ العمل يتم رسم الحلقة كاملة واعداد سيناريو متكامل لها ، يعتمد تحريك الشخصيات بالمسلسل على طريقة التصوير والإيقاف Stop motion بمعنى إحداث حركة بأحد الشخصيات وتصويرها بلقطة واحدة ومن ثم التحريك لمسافة قصيرة ومن ثم التوقف مرة أخرى حتى حدوث الحركة المنشودة وهنا بالنسبة للمسلسل تتحدث علة ان كل ثانية فيه تساوي 25-28 حركة و بعملية حسابية بسيطة ستجد ان كل دقيقة واحدة فقط بحاجة لأكثر من 1500 حركة او تكرار الى حين الحصول على النتيجة المطلوبة، ناهيك عن الاعادات المتكرره.

رؤية الأشخاص وهو يعملون بالمسلسل ويقومون بتحريك الشخصيات و تصفيف الحشائش في الحديقة والتي هي عبارة عن (ديكورات) منقولة حرفياً - ان صح التعبير- عن مزارع حقيقية يثير الإعجاب.
فالديكورات تم تصوير لأجلها عشرات المزارع الحقيقية في الريف البريطاني وتم استنساخ العشرات من المناظر في مواقع التصوير لإعطاء انطباع قوي بالواقية للمناظر المصورة.
يعمل العشرات في الشركة لإنتاج حلقة من هذا المسلسل حيث ذاع صيتها وبقوة في بريطانية بعد إنتاج مسلسل قبله من نفس الشركة وهو مسلسل Wallace & Gromits.
الموسيقى في كل حلقة مختلفة وهي على بساطتها أحيانا تعطي انطباعاً وانسجاما جميلاً مع المسلسل ... وبذات صوت المزارع وهو يقترب بسيارتة من المزرعة قبل ان يختبأ افراد القطيع...
الشخصيات لا تتكلم ولا تتحدث بلغة واضحة فيتم التركيز على ملامح الوجه التي تصف بإتقان مشاعر الشخصية و بطريقة ظريفة ، و يظهر ذلك بحركات الملامح المتقنه و المضحكة احياناً وبالطبع هي من اصعب الامور لانك توصل الرسالة من خلال الحركات لا الكلام و بطريقة لا بد من ان تكون سلسة ويفهمها الجميع خاصة الاطفال.
صدر جزئيين لحدن ألان للمسلسل ، و يظهر الفرق بشكل واضح في الشخصيات في الجزء الثاني فقد أصبحت ذات ملامح أوضح وتحمل الكثير من التفاصيل بالإضافة إلى أن الحلقات أصبحت أطول بثلاثين ثانية أو دقيقة إضافية مع الكثير و الكثير من المغامرات و الطرائف.