الأربعاء، 30 مارس، 2011

تحذير و تنبيه!!!



تحذير و تنبيه!!!

في العادة لما اشتري أي علبه دواء - يا دكتور وحل - بيكون مكتوب عليها اعراض جانبية غير مرغوبة و اكيد أي واحد قرأ النشرة المرفقة الي معها و بيكون مكتوب عشرة او عشرين عارض نادرا ليظهر أي منها لكن بعد هاي الخطابات الرنانة و التي تذاع على شاشات الفضائيات دون سابق انذار او مراعاة لمشاعر المشاهدين الي صار عندهم حساسية مفرطة للسياسة و اعراضها الجانبية قد تؤدي الى ما لا يحمد عقباه او الوفاة الفجائية او الولادة المكرة او الطفولة الرجعية ، و عليه فقد خطر على بالي الاتي :



تحذير و تنبية :



السادة المشاهدين أن خطاب الرئيس التالي قد يصيبك بغثيان و قيئ متكرر و سعال وعطاس و اسهال او حالة انهيار عصبي و تصلب بشرايين القلب او سكته دماغية ، او حالة من الهلوسة ورؤية اشياء أن تبدوا لكم تسئكم . و علية يرجى اخذ اقصى درجات الحيطة او الحذر او التوجة الى اقرب منفذ للحرية عند الاحساس بالاعراض التالية ، شاكرين حسن تعاونكم معنا.




______________________________________________


وعليه بالتعاون مع وزارة الصحة اجبار التلفزيونات الحكومية على عرض التالي :




تحذير +18 :




أن العبارات المكررة التالية الصادرة عن فخامته قد لا تناسب ذائقة بعض المشاهدين التواقيين للتغيير او الحرية يرجى تغيير المحطة عند احساسك بكل و/أو بعض الاعراض التالية : زغللة بالعينيين ، ارق ، حكة ، عثيان ،دوخة ، اشمئزاز ، شعور بالطيران او امتعاض او جفاف بالحلق او احمرار بالعينيين و عليه يرجى تغيير المحطة فوراً و / او غسل الرأس بشكل متكرر و بكمية كبيرة من المياة حتى زوال الاعراض و ينصح بتناول السوائل بكثرة.





تنويه:



أن الخطاب الصادر عن معالي فخامة جلالة معزة فلان العلنتاني المذكور قد يتعارض و/او يسبب اعراض او رد فعل غير مرغوب فيه اذا تم تناوله مع الادوية التالي سواء بشكل مرئي او مسموع او حتى فموياً!!:



تويتر . Twitter




فيس بوك. Facebook



لينك أن. Linked In




ديج. Digg




او من مشتقات الاخبار ذات المصدر المباشر او تحتمل المصداقية.




شاكرين حسن تعاونكم و بقاء الحاكم و عدم مقاومة أي من الحكام المزمنيين الى يوم بيعثون .


التوقيع وزراة الصحة في حكومة الرئيس المزمن (المخلوع باذن الله).




ان شاء الله عجبتكم ؟

الجمعة، 25 مارس، 2011

فيضان المعلومات ... مش ملحق... بعدين؟

فيضان المعلومات ... مش ملحق... بعدين؟

Too much info!

over capacity!

يوم الجمعة .. اليوم الذي صار الحكام يخشوه ...

.. اليوم سيل كبير من المعلومات اثناء متابعتي اخبار الدول العربية التي اجتاحتها المظاهرات لم استطع حتى اني اتجاوب معها بشكل جيد ودخلت انا شخصياً في حالة الارتباك ...

حتى موقع تويتر اعطى اشاره على التحميل الكبير على المقاسم التابعة اله و اعطى رسالة اول مرة بشوفها – بالنسبة لمتابع جديد- وهو التحميل الزائد Twitter is over capacity! .. يعني الموقع فقع اليوم من كثر الزخم والاخبار ...


اليمن ... سوريا .... ليبيا واخيراً الاردن ماتخيلت انو يصير قتل او مواجهات بهاي القسوة ... بجد أن انسم بدني على الاردن انو شو الي بيصير وانو شو الي رح يصير كمان ... وكالعادة الاعلام العربي بدون استثناءات الكليشة المعتاده والتي حفظها الناس عن ظهر قلب وهي المؤامرات الخارجية والجهات المندسة و مش عارف شو بطريق مقرفة و انو أجهزة الإعلام الرسمية قارئ على شيخ واحد وهدفها الاستخفاف بعقول الناس ... وتجميل وجة الانظمة المشوه اصلاً... كاو لا يوجد وسيلة اتصالات حديثة اليوم وكانوا القائمين لساتهم بالعام 1970 اذا مش قبل ...

الله يسترك يا اردن

مختصر الكلام انا مقضيها تويتر .. فيس بوك ... محطات اخبار ختى راديو السيارة دائما على الاخبار ... يعني اشي بدوخ الواحد محتار شو الي بيصير ... او من وين يتلقاها ...

لكن انا متفائل مع التغيير الحاصل .. الله اعلم شو النهاية وانا من كثرم ما تابعت اخبار صرت مش عارف شو اقول غير الله يسسمعنا اخبار طيبة...

بالمناسبة انا دخلت على خط تويتر جديد لساتني كتكوت يعني ... Follow Me Please


  • تويتر طرطقت معها !!!

السبت، 19 مارس، 2011

سين و جيم !

لست من هواة النسخ واللصق لكن ... اعتقد أن هذه الأسئلة والأجوبة تستحق النشر و هي منسوخة وملصقة حسبما وردت من المصدر ...

تحذير :

أن ما ورد في المقالة التالية يمثل بالضرورة رأي صاحب المدونة !!


س : من الذي أحرقَ زينَ العَابدينَ بن عليّ ؟

ج : مُحمَّد البُوعَزيزي .

س : من الحِائز على أعلى مرتّب نهَايةِ خِدمَة ؟
ج : حُسنِي مُبارك 60 مليار دُولار .
س : من هُو بطلُ العَالمِ في المنطِق ؟
ج : الذي يُقنِع القذافي بأنَّه مجنُون .
س : من أقوى حكُوماتِ أهلِ الأرضِ ؟
ج : الفيفا
س : ما وجهُ الشَّبهِ بين زينِ العابدينَ ومُبارك ؟
ج : كلاهُما فهِمَ في الوقتِ الضَّائعِ ما لم يفهمه طوالَ مُباراةٍ استمرتْ لعقودٍ .
س : ما الفارقُ بين القذافي وكلّ من زينِ العابدينَ ومُبارك ؟
ج : القذافي لا يريدُ أن يفهم أن المباراة انتهتْ وأن الخُشونة الزائدة لن تقنِعَ فريقَ الخصْمِ بلعب وقتٍ إضافيّ .
س : ما الذي يخشَاهُ الحاكمُ العربيّ ؟
ج : إصابة جهاز المُخابرات بشدٍّ عضَليّ .
س : ما أطولُ عمليةٍ جراحيَّةٍ في التاريخ ؟ وكم استمرت ؟
ج : عمليةُ فصلِ التوأمينِ زين العابدينَ والكرسيّ واستمرت 20 يوماً.
س : من أكثرُ الزُّعماءِ العربِ صَدَقةً ؟
ج : البشير ، تصدّق بنصفِ دولة .
س : أين نجدُ أكبر تجمّعٍ للحمقى ؟
ج : في القمَّة العربيّة .
س : ما الدولُ التي لا تُخرِجُ أسلحتها إلا في العروضُ العسكريّة ؟
ج : الدولُ العربيّة .
س : ما الذي يفعله اللبنانيون طوال اليوم ؟
ج : شتم السَّاسة .
س : طيب ، ما الذي يفعلونه يوم الإنتخابات ؟
ج : ينتخبون نفس الساسة الذين كانوا يشتمونهم .
س : من المسؤول عن ميلان برج بيزا ؟
ج : تنظيم القاعدة .
س : ما البلد العربيّ الموجودُ على الخارطةِ فقط ؟
ج : فلسطين .
س : كيف يعوّضُ الفلسطينيون غيابَ الدّولة ؟
ج : يشكلون حكومتين واحدة في الضفّة وأخرى في غزّة .
س : ما المشتركُ بين الأردن ومصر ؟
ج : السَّفارةُ الإسرائيلية .
س : من الذي سنّ قصفَ الشَّعبِ بالطائراتِ ؟
ج : حافظُ الأسد .
س : من الذي اتبعَ سُنته ؟
ج : القذافي .
س : من الذي يفكّر باتباع سنته ؟
ج : كل من تبقّى .
س : ما المنفى العائِم ؟
ج : جدّة .
س : ما المميزُ في القمَّة العربيّة القادمة ؟
ج : ستكون قمّة للتعارف .
س : ما مقوماتُ الدولة العربية ؟
ج : جهاز مخابرات ، جهاز مكافحة الشغب ومفتي .
س : ما الذي كان يشعِلُ الحروب بين القبائلِ العربيّة قديماً ؟
ج : سِباقُ النوق .
س : ما الذي يشعلُ الحربَ بين القبائل العربيّة حديثاً ؟
ج : مباريات كرة القدم .
س : من المرأة التي هزَّت عرشَ مصر قديماً ؟
ج : ناديا الجندي .
س : من المرأة التي هزّتْ عرش مصر حديثاً ؟
ج : سوزي مبارك .
س : كم عدد إخوة غزّة الذين ألقوها في الجب ؟
ج : 22
س : ما الذي يفعله المواطن العربي إذا صفعته امراة ؟
ج : يحرق نفسه .
س : طيب ما الذي يفعله الرئيس العربي إذا صفعته هيلاري كلينتون ؟
ج : يدير لها الخد الثاني .
س : ما الذي يرثه ابن الرئيس العربي ؟
ج : الشعب .
س : من أين يحصل الجنرالات العرب على أوسمتهم ما داوموا لا يخوضون الحروب ؟
ج : من عند بائع الأقمشة .
س : من الذي جعل الخلافة هرقلية ؟
ج : معاوية بن أبي سفيان .
س : من الذي استنّ بسنته ؟
ج : الجميع .
س : من الخليفة الخامس ؟
ج : عمر بن عبد العزيز . لأنه ترك تلك السُنّة .
س : متى ستتحد الدول العربيّة ؟
ج : اللي عند أهله على مهلو .
س : ما الذي أنشأه العرب في الجاهليّة ؟
ج : حلف الفضول لردّ المظالم لأهلها .
س : ما الذي أنشأه العرب بعد الإسلام ؟
ج : الجامعة العربية لتشريع المظالم .
س : من هما بطلا العالم في القسمة ؟
ج : سايكس وبيكو .
س : من الجبان الذي لا يُحارب إلا من وراء كي بورد
ج : أنا .

الخميس، 17 مارس، 2011

المدونة تعتذر ...


تعتذر مدونة الطريق الاخير كونها حادت عن مسارها في الاونة الاخير للحديث في الامور السياسية ، وذلك لعدم القدرة على تجاهل التطورات السياسية و الاحداث السياسية والتي تعصف بالمنطقة في الوقت الحالي وعدم ايراد اي مقالة جديدة تتعلق بموضوعات المدونة ....

وعليه اشكر جزيل الشكر كل المتابعين المخلصين و وحتى من مر مرور الكرام على مدونتي لانه يزيدني شرف اي مرور او قراءة لاحد مقالاتي ...

و اعد الجميع على الاستمرار في كتابة المقالات المتعلقة بالنقد الفني الى ان اجد الوقت الكافي لذلك بسبب انشغالي في الاونه الاخير ...

تحياتي للجميع ....

احـــمــــد

المدونـــة

الأربعاء، 9 مارس، 2011

سيناريوهات الدم و الرعب 3 : لعنة الدم!



سيناريوهات الدم و الرعب 3 : لعنة الدم!

تدخل الثورة الليبية أسبوعها الثالث والأحداث تتسارع لتأخذ منحنى أكثر دموية فلا يمر يوم دون سماع حمامات الدم التي تراق او تدمير لمنشأت يقوم بها اشاوس و مرتزقة العقيد البطل ملك الملوك الى اخر هذه الالقاب الغبية التي اطلقها على نفسة المريضة بداء العظمة ، الا أن القذافي اصيب بلعنة الدم، وهي لعنة اصابته من جراء ايغالة بدم الليبيين ... فالدماء و التي تلخط يداه فيها من ابرياء واطفال ونساء ليبيا اصبحت لعنة تطارده ليل نهار فقد انكسر حاجز الخوف و حمل الناس السلاح ليحاربوه و ليقتصوا من الظلم الجاثم عليهم من عقود ... ولتصبح لعنة الخوف التي سيطرت على الناس 43 عاما لعنة تطارده و تقض مضجعه.

وعلى الجانب الاخر فان لعنة الدم التي اصابت الليبيين اصبحت تبتلع يوما بعد يوم المزيد من الابرياء و تتحول ليبيا الى بحر من الدم تتوزع فيه اللعنات على الجميع بلا رحمه او شفقة او تمييز.

وعلى ما هو ظاهر للجمع أن تسارع الاحداث ليس من صالح احد باستثناء العقيد المريض فانه يراهن على أن يقوم الغرب بالتدخل العسكري لقسم نظامة المتسلط لكي يطعن الثورة الليبية بخنجر مسموم وتصبح الثورة محل تساؤول وتشكك من العديد من الاطراف ولكي يطعن بشرفها ، وهو ما يدعوا له القذافي بالحدوث ليل نهار ، فهو يراهن بعدها على انقسام الشعب بين من يراه بطلا قومياً ومن يراه طاغوت اقتلعه (مستعمرون جدد) ليحول ليبيا الى مستنق للصراع الدموي و من ثم دولة فاشلة على حد وصف بعض المحللين كافغانستان والعراق و الصومال في تكرار مرعب للسيناريوا العراقي الدموي ، لكي يقول للعالم اجمع انه حذرهم ...ويقول بالفم الملئان : الم اقل لكم والم احذركم ؟ .. انا و من بعدي الطوفان... لتحل لعنة جديد على ليبيا التي تأن تحت سياط العقيد السادي.

على الرغم من أن الكل يرى بالقذافي شخصا غبيا و أحمق ، الا انني اراه يتمتع اكثر العقليات تخريباً وذا نفس غير سوية و مصاب بداء العظمة فالرئيس المزمن يرى نفسه انه الكل بالكل ، و يتمتع بسادية مفرطة لمن يعارض نظامة الفوضوي الغريب العجيب الذي لا مثيل له على وجه البسيطة.

الايام القادمة تحمل التحدي للثوار الليبيين الذين فرضت عليهم حرب طاحنة ربما لم يحدث مثلها في العراق ، فالقصف العشوائي والهمجي لبدات مثل الزاوية والتي امعن تقتيلا باهلها لانهم رفضوا الظلم و المهانة كبقية المدن الليبية وان اليد غريب الاطوار لم يألوا جهدا بتخريب كل مقدرات ليبيا ، فتدمير المرفأ النفطي اليوم في راس لانوف يظهر أن هذا الرجل افترى في ليبيا كما لم يفعل استعمار على ارض عربية ، وان ضربة بالطائرات للمنازل والقصف العشوائي بالدبابات لمنازل الامنين فقط لانهم عارضوه يظهر مدى ضرورة التخلص من هذا الرجل الان وللابد.

اسأل الله أن لايقع الليبيون بالفخ الذي ينصبه ألقذافي وأزلامه و أنصابة وزبانيته وان يحمي الشعب الليبي والايام المقبلة القليلة ستحمل الكثير من الدم والرعب والمفاجئات.

وامل أن اكون (غلطان) ، وان تنتهي الثورة الليبية بانهيار نظام العقيد وان يدحروه شر دحرة وان يمن الله عليهم بنصر من عنده.


الثلاثاء، 1 مارس، 2011

سيناريوهات الرعب و الدم 2 : ما بعد ... بعد الثورة!

سيناريوهات الرعب و الدم 2 : ما بعد ... بعد الثورة!

يدور الحديث حاليا عن مرحلة ما بعد معمر ألقذافي الذي اختزل العالم بشخصه وشخص أولاده الدمويين ، حيث أن نظامه تهاوى تماما وما هي إلا مسألة وقت قبل أن ينهار تماماً أو يقتل و معروف أن نهايته ستكون بمنتهى الدموية هو ومن شايعه لكن الأخطر في المرحلة القادمة و هي أصعب امتحان سيمر به أهل ليبيا وهو حماية الثورة ، وكما يقال العاقل من اتعظ بغيرة.

ألقذافي ترك إرثا ثقيلا من الفراغ و التسطح على جميع مستويات الحياة في ليبيا سواء سياسيا او اجتماعياً، فقد نجح النظام على مدى ثلاثة وأربعين عاما عجافا من تهميش أي شخصية سياسية أو حزبية أو أي شخص بخلافة هو وأفراد أسرته فأصبحت ليبيا بلدا غامضا بمصيره يهوي مع القذافي و يلعب فيه كيفما يشاء.

شخصيا لا المح الى عقم ليبيا فهي التي خرج من رحمها عمر المختار لكن بعيداً عن المجاملات والكلام العاطفي ، و اذا ما اردنا أن نثير التساؤل المشروع هل ستنجح ليبيا في امتحانها العسير بعد عهد القذافي البائد ؟

فقد غرس وكرس القذافي و نظامه المتهاوي القبلية لكي يضمن تشتيت الشعب الليبي و عمل على مدار سنوات حكمة القاسي على اثاراة النعرات بين اهل الشرق والغرب فهؤلاء من قبيلة كذا و الاخرون محسوبون على شيخ كذا و هكذا حتى تضمن عمراً مديدا للقذافي وحكمة فهذا الشخص لا يستغرب عنة أي شيء ، فبداية من تصرفاته الغريبة وغير المنطقية و انتهائاً بالمليارات التي دفعها للغرب حتى يبقى على كرسية و ما يقوم به الان من وحشية مستميته للبقاء في منصبة ، فلا غرابة من سياستة و منهجيته و التي ستكون وبالا على اهل ليبيا اذا ما انساقوا وراء نعراتهم والتي غرسها هذا المخبول فيهم وان تذهب الأمور إلى ابعد من ذلك إلى حرب أهلية طاحنة تحرق ما بقي من الليبيين ، و الخوف الأكبر سيناريو ما حصل في الضفة الغربية و غزة عقب الاجتياح الإسرائيلي في نسيان من العام 2002 بعدم دمرت إسرائيل الاجهزة الأمنية وقتلت الالاف من الفلسطينيين و تركت الضفة الغربية لعتاة المجرمين وأفراد التنظيمات و المرتزقة و بعض المسلحين ليعيثوا في الأرض فساداً.

السر يكمن في المسؤولية والتي يجب على الليبيين أن يتحلوا بها خاصة و انه القي على عاتق زعمائه الحاليين – أن صح التعبير - سواء سياسيين او من زعماء القبائل أن يقوموا بحماية شعبهم وألا ينساقوا وراء العصبية القبلية او أي نعرة من شانها أن تضيع نتائج الثورة الليبية والتي بدأت بالسلم ولطخها القذافي بالدم.

لا بد لليبيين أن يقوموا بتنظيم صفوفهم والا تبقى الثورة الليبية بلا رأس فلا بد توافق وطني قبلي عسكري حتى يرد على ادعائات القذافي والذي اعتبر نفسة هو صمام الامان لليبيا ، وانا بعده ستنهار و ستنحط وهو ما يعمل عليه الان هو وزبانيتة واولاده.

أن لم يتم لملمة و تنظيم أجزاء الثورة و الثوار فان ليببيا سوف تهوي الى مستنقع من الانقسام و الانفلات الأمني وسيقتل الناس بعضهم بعضاً في ظل الفراغ الكبير المتروك بعد هذا النظام الدكتاتوري الشمولي المركزي وتوزيع الالاف من قطع السلاح بشكل غير مدروس و عشوائي ، وحتى لا يعاد نفس الكلام فانه وفعلا ليبيا ليست مصر ولا تونس فلا جيش نظامي ولا مؤسسات ولا جمعيات ولا احزاب مما يفرض تحديات مركبة على ارض الواقع ويبقى التحدي الاكبر الان هو ازاحة ما تبقى من نظام القذافي ألان و باسرع وقت والى الأبد دون إبطاء فالوقت ليس لصالح الليبيين من حيث تشتيت اهداف الثورة او زرع الفراق بين الاطراف فعامل الوقت هو الحاسم في ظل التقلبات الدموية في ليبيا.

نجاح الثورة الليبية سيكون الرد الأقسى والافضل على جميع الأنظمة الدكتاتورية والتي تضرب حاليا اخماسا باسداس و تنتظر دورها ، فالحرية مسؤولية و ليست بالسهلة واتمنى أن ينجح الليبيون و بتفوق في هذا الامتحان العسير للرد على جميع المشككين.

وفي النهاية لا يسعنا أن نقول الا اننا نسأل الله أن يحمي الشعب الليبي.